الكتب الالكترونية الإسلامية


    للهواتف والأيباد السلطان سيف الدين قطز ومعركة عين جالوت كتاب الكتروني رائع

    شاطر
    avatar
    عادل محمد
    مدير المنتدى

    عدد الرسائل : 3152
    تاريخ التسجيل : 04/03/2008

    للهواتف والأيباد السلطان سيف الدين قطز ومعركة عين جالوت كتاب الكتروني رائع

    مُساهمة من طرف عادل محمد في يوليو 12th 2017, 4:14 am

    للهواتف والآيباد السلطان سيف الدين قطز ومعركة عين جالوت كتاب الكتروني رائع
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    السلطان سيف الدين قطز ومعركة عين جالوت
    في عهد المماليك
    علي محمد محمد الصَّلاَّبِّي
    يقول المؤلف تهاوت مدن المسلمين، كبخارى وسمرقند وكابل وبغداد وغيرها أمام جيوش المغول، فاستباحت الديار وهتكت الأعراض، وصودرت الممتلكات وغابت أسباب النصر، وتعمقت عوامل الهزيمة في الأمة أمام المشروع الغازي ومضت السنن والقوانين الإلهية وعملت عملها ولم تجامل أحد، وما تغيرت ولا تبدلت والناس في همّ وغمّ وذل وضعف وخور، وصغار، حتى استوعبت القيادة الإسلامية في مصر فقه المقاومة وادارة الصراع وعرفت كيف تدفع أقدار الله بأقداره من خلال سنن النهوض، وأسباب النصر، فكانت النتيجة المذهلة في معركة عين جالوت لقد تحرك سيف الدين قطز من خلال مشروع اسلامي ملك مقومات الصمود والتحدي وحقق الانتصار، فكانت الرؤية واضحة والهوية صافية، والبعد العقائدي حاضر، والفقه السياسي ناضج، والقوة العسكرية متفوقة في مجاليها المعنوي والمادي، وعرف سيف الدين قطز مكانة العلماء في الأمة وقوة تأثيرهم ونفوذهم الروحي على الشعب فقربهم واحترمهم وفتح لهم أبواب التعليم والوعظ والإرشاد فقاموا بدور كبير في تعبئة الأمة ودفعها لكي تلتف حول المشروع الإسلامي الذي قاده سيف الدين قطز. فكان من الله تعالى النصر والتمكين

    حجم الكتاب 280 كيلوبايت







    رابط تنزيل الكتاب بصيغة epub

    https://my.pcloud.com/publink/show?code=XZByWiZ8s97tccx2d4n6VV3WTStKHXlI6LX


    أو

    https://up.top4top.net/downloadf-557khveo1-rar.html


    رابط تنزيل الكتاب بصيغة pdf

    http://www.up-00.com/?P1qx


    أو

    https://up.top4top.net/downloadf-55774cjr2-pdf.html


    فلنتعاون لنشره على مواقع أخرى . الدال على الخير كفاعله

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

      الوقت/التاريخ الآن هو سبتمبر 26th 2017, 8:16 pm